كيف إستخدم الإمام الحسين "ع" الخطابة كسلاح في كربلاء؟ سبعة أيام من الولاية لمحمد وآل محمد أحد إصدارات مركز كربلاء يكشف عن أسباب ومراحل تكفير أبي طالب "ع" دعوة للمشاركة في ندوة الكترونية صحيفة باكستانية: موقعة كربلاء هي أشد الأمثلة على قسوة بني البشر بعد (40) عاماً من خدمتها لأهالي وزوار كربلاء... حسينية تتعرّض للهدم على يد النظام البعثي!! تساؤلات عن الطف .. مدى خطورة البيعة ليزيد ! تهنئة... يوم المباهلة والتصدّق بالخاتم صحيفة إيطالية: "شهر محرم إكتسب قدسيته من كربلاء"!! وسائل إعلام إقليمية تتداول أحد فصول "موسوعة كربلاء" الصادرة عن مركز كربلاء للدراسات والبحوث "فيد"... موضع زاهر شرّفه ركب الحسين "ع" خلال مسيره الى كربلاء كربلاء تتحول الى مركز تجاري وسياحي هام خلال العهد العثماني ببركة عتباتها المقدسة تقييمات عالية لموقع "كربلاء للدراسات والبحوث" الإلكتروني من قبل جهات عالمية متخصصة صحيفة إندونيسية تبيّن الأدوار العظيمة التي لعبتها السيدة زينب "ع" في موقعة كربلاء!! رسائل بُراقية تجديد مذكرة للتعاون العلمي والثقافي بين العتبة الحسينية المقدسة / مركز كربلاء للدراسات والبحوث ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي خطيب وشاعر كربلائي يجول دولاً مختلفة مبلغاً بفاجعة الطف الأليمة الثورة الحسينية .. ولادتها وانطلاق مشروعها صحيفة هندية تستذكر أحد شعراء بلادها ممن كتبوا عن كربلاء بعدة لغات عالمية الندوة الالكترونية الموسومة كربلاء ضحية الإرهاب الطائفي مذبحة نجيب باشا انموذجا ١٢٥٨هـ / ١٨٤٢- ١٨٤٣م

الدواعي المؤدية الى إرتكاب جريرة الكذب... الجزء الأول

09:11 AM | 2021-02-22 155
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

نشر مركز كربلاء للدراسات والبحوث في العتبة الحسينية المقدسة وعبر كتيّب "30 يوماً لترك الكذب" الصادر عنه، مجموعة من التحليلات التي تكشف عن الأسباب والدواعي وراء إرتكاب المرء لجريرة الكذب المقيتة.

وجاء في هذا الفصل أن "أولى هذه الدواعي هي (العادة)، فقد يعتاد المرء على ممارسة الكذب بدافع الجهل، أو التأثر بالمحيط المتخلف، أو لضعف الوازع الديني، فيشبّ على هذه العادة السيئة، وتمتد جذورها في نفسه، ولذلك قال الحكماء إنه (من إستحلى رضاع الكذب عسر فطامه)"، مشيراً الى أن "ثاني الدواعي المذكورة هو (الطمع) الذي وصفه الكتيّب بـ (أقوى) الدوافع على الكذب والتزوير، فقد يحاول الانسان تحقيقاً لأطماعه، وإشباعاً لنهمه، الحصول على الأشياء وإمتلاكها، وحيث لا يجد طريقاً للوصول الى ذلك الشيء إلا بإختلاق الأكاذيب، فيسهل عليه الكذب، وهذا ينشأ عن سوء الظنّ بالله في تقسيم الأرزاق وغيرها".

أما الداعي الثالث الى الإقدام على الكذب حسبما جاءت في المصادر المعتبرة، فهو "العداء والحسد"، فطالما سوّلت هاتان الصفتان لأربابهما تلفيق التهم، وتزويق الإفتراءات والأكاذيب، على من يعادونه ويحسدونه.

 

المصدر:- تأليف أحد طلبة الحوزة العلمية في النجف الأشرف، "30 يوماً لترك الكذب"، أحد منشورات مركز كربلاء للدراسات والبحوث، 2017، ص 12-13

مجلة علمية نصف سنوية محكّمة من اصدار المركز alssebt.com