8:10:45
إعلان ورشة علمية حول مشاكل النقل في زيارة الاربعين إعلان ملتقى كربلاء الحضاري الأول الندوة العلمية الالكترونية الموسومة (الإمام الرضا (عليه السلام) سيرة عطاء وفداء). إشادات واسعة بمشاريع العتبة الحسينية بمحافظة البصرة العتبة الحسينية المقدسة تفتتح أكبر مدينة لإسكان الفقراء في البصرة روبرتاج تعريفي عن مهام شعبة الدراسات التخصصية في زيارة الأربعين المركز يقيم ندوة حول (الابتزاز الالكتروني ) المركز يعقد اجتماعاً تحضيرياً لمعرض الأربعين التشكيلي الدولي الثالث  بذكرى ولادته الميمونة.. المركز يعقد ندوة إلكترونية عن حياة الإمام الرضا (عليه السلام) تهنئة المركز يعقد ورشة علمية لمناقشة مشاكل النقل في زيارة الأربعين ندوة الكترونية ماذا تعرف عن مستشفى الحسيني القديم في كربلاء؟ روبرتاج تعريفي عن مهام الشعبة الفنية في مركز كربلاء للدراسات والبحوث من هولندا.. الجامعة الإسلامية في روتردام تستضيف مدير المركز استمرار الدورة الفقهية في مركز كربلاء للدراسات والبحوث مدير مركز كربلاء للدراسات والبحوث في ضيافة جامعة لايدن الهولندية ممثل عن جامعة ذي قار يتحدث عن آخر تحضيرات الجامعة لمؤتمر الأربعين الثامن المركز يقيم ورشة علمية عن ظاهرة التسول
نشاطات المركز / المؤتمر العالمي الثالث لاحياء تراث علماء كربلاء / الشيخ محمد تقي الشيرازي فكر وقيادة
02:22 PM | 2022-11-20 1248
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

منزل الشيخ محمد تقي الشيرازي يحتضن اجتماع قيادات ثورة العشرين

احتضنت مدينة كربلاء المقدسة قبل انطلاق الثورة اجتماعات تشاورية ضمت شخصيات سياسية ودينية عراقية كانت تسعى للخلاص من براثن الاحتلال البريطاني الجاثم على صدور الشعب.

وذكر الكاتب سلمان ال طعمة في اصدار (كربلاء في ثورة العشرين)، ان "مدينة كربلاء شهدت انعقاد عدة اجتماعات لمجموعة من القادة ورجال الدين لبحث الاستعدادات اللازمة لقيام الثورة والخلاص من سطوة الاحتلال المتحكم بمصير البلاد والمجتمع، وكان منزل الشيخ محمد تقي الشيرازي قد احتضن الاجتماع الأول بين القيادات واتفقوا على قيام الثورة بوجه الظالمين وكان المجتمعين قد اتفقوا على الذهاب الى ضريح الامام الحسين (ع) ومعاهدته بالإخلاص في عملهم ولن يتراجعوا عن غايتهم النبيلة حتى لو ضحوا بالغالي والنفيس، لتبدأ بعد ذلك الاجتماعات تتوالى في قلعة الاحرار ومعقل الثوار المجاهدين ".

وأضاف ان "السيد هادي زوين والذي يعتبر حلقة الوصل بين منطقة الفرات الأوسط وبغداد كان قد قصد كربلاء، ليبلغه المجتمعين بضرورة حضور (جعفر أبو التمن) وهو من قادة (الحركة الوطنية) الاجتماع الموسع المنعقد في كربلاء، فما كان منه الا ان يستجيب، كما ان جموع القادة من رجال الدين والقبائل والسادة الاشراف قد قصدوا مدينة كربلاء المقدسة لأداء مراسم زيارة النصف من شعبان وعقد الاجتماعات للمداولة والتحضير".

 وأوضح ان " اجتماعاً عُقد في منزل السيد (ابي القاسم الكاشاني) المجاور للصحن الحسيني الشريف من جهة باب السدرة وضم أكثر من (28) شخصاً، كما عقد اجتماع اخر في الليلة الثانية بمنزل السيد نور الياسري في محلة باب السلالمة، وكان من بين الحاضرين السيد محمد علي هبة الدين والسيد حسين القزويني والحاج علوان وعبد الكريم ال علوان وطليفح الحسون ورشيد المسرهد وعبد النبي نبر وهم من رجالات كربلاء وساداتها الشجعان، وحضر جمع من رؤساء القبائل والعشائر العراقية من الرميثة والمشخاب والشامية ومنهم السيد علوان الياسري وهادي زوين والسيد محمد رضا الصافي والسيد محسن أبو طبيخ والحاج عبد الواحد سكر وشعلان أبو الجون وغيرهم الكثير".   

Facebook Facebook Twitter Messenger Messenger WhatsApp Telegram Viber Email