بالصور || كربلاء المقدسة تكتظ بزائري الأربعين  1.4 مليون لتر من النفط الأبيض و٣٢٠ ألف أسطوانة غاز لمواكب الأربعينية في كربلاء بالصور: مدينة إيطالية تشهد إنطلاق مسيرة عزاء حسيني بمناسبة ذكرى الأربعين!! صورة فوتوغرافية لزوّار الأربعين تزيّن واجهة صحيفة هولندية مراكز اتصالات وخدمات الواي فاي المجانية اثناء الزيارة الاربعينية اهالي ميسان .. يزدادون كرماً بخدمة الزائرين وسط كربلاء  منطقة مابين الحرمين تتوشح بسواد مواكب العزاء الحسينية  إقامة "مسيرة سلام" في أسكتلندا تحاكي زيارة الأربعين في كربلاء تقرير فوتوغرافي لمواكب اهالي قضاء بلد في مدينة كربلاء المقدسة  للحد من الضياع .. اسمه الثلاثي و ورقم هاتف ذويه اليوم العراقي للعمل التطوعي .. إقرار عراقي ببركات زيارة الاربعين للامام الحسين "عليه السلام" مركز كربلاء للدراسات والبحوث يطلق تطبيقاً خاصاً على منصة الـ ( google play ) صحيفة هندية بارزة: "الإسلام بقي حياً بسبب موقعة لكربلاء!!" بالصور || جلسة حوارية للحديث عن معاناتهم و حقوقهم .. عمّال بلدية كربلاء في ضيافة "مخيم الاربعين" بالصور || الخبز الابيض .. "السياح" الوجبة اللذيذة والخفيفة التي تُقدم لزائري كربلاء وبشكل يومي !  مركز كربلاء للدراسات والبحوث يقيم ندوة علمية تخصصية بالتعاون مع حوزات أصفهان العلمية بالصور || تزامنا ً مع ذكرى اربعينية الامام الحسين "عليه السلام" مركز كربلاء ينظم معرضاً ثقافياً علمياً في مدينة سيد الاوصياء ! قناة كربلاء الفضائية في تغطية خاصة لنشاطات مركز كربلاء للدراسات والبحوث تقرير عالمي يكشف عن إزدهار مرتقب في الوضع الاقتصادي بكربلاء تزامناً مع زيارة الأربعين من دون كللٍ او ملل .. الشباب المتطوعين يواصلون عملهم في تأمين الزيارة الأربعينية

الثورة الحسينية .. ولادتها وانطلاق مشروعها

09:03 AM | 2021-08-02 141
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

بدأ الامام الحسين "عليه السلام" يهيئ للثورة ، فجمع الناس بمكة في موسم الحج ، وخطب فيهم يذكرهم بمقامه ، وينبههم من خطورة ما آلت اليه الأمور ، وكان ذلك قبل موت معاوية بسنتين .

وبعد ان بايع اهل الكوفة وغيرهم ، كتبوا الى الامام الحسين "عليه السلام" يدعونه للثورة لإنقاذ  الامة ، في ذلك الحين عَلِمَ أبو سعيد الخدري بمكاتبه اهل الكوفة للحسين عليه السلام فتوجه اليه ، وقال له "انهم قوم لا وفاء لهم ولا ثبات و لا عزم على امر ولا صبر على سيف" .

توفي معاوية سنة ستين للهجرة في شهر رجب ، وكان قد أوصى الى يزيد ، انه قد هيأ له الحكم واخضع له الرقاب وأعلمه انه لن ينازعه على هذا الامر الا ثلاثة من قريش ، الحسين بن علي وعبد الله بن عمر و عبد الله بن الزبير .

استلم يزيد الحكم ، فأعلن الحرب على كل من لا يبايعه ، وكتب لواليه في المدينة "ابن الاشدق" "خذ بيعة الناس أخذاً شديداً لا رخصة فيه فمن يأبى فأضرب عنقه وابعث لي برأسه " ، فبعث والي المدينة الى الامام الحسين يطلب منه البيعة ، فرفض الامام وقرر الخروج من المدينة بأتجاه العراق .

 

المصدر : مالك مصطفى وهبي العاملي ، كربلاء تساؤولات وقضية ، دار الهادي ، ص 74-75

مجلة علمية نصف سنوية محكّمة من اصدار المركز alssebt.com