صحيفة عالمية تنشر قصة إحدى معجزات الإمام الحسين "ع" في سنوات عمره الأولى كربلاء تحتضن حسينية للزوار الباكستانيين برعاية المرجع محسن الحكيم "ره" مركز كربلاء ينشر دراسة مفصّلة عن الموقع الدقيق لمحافظة كربلاء وحدودها الإدارية كربلاء تاريخ خطّه دم الحسين... الحلقة الثالثة عشر مركز كربلاء للدراسات والبحوث في ضيافة عدة مؤسسات حكومية لاغراض البحث العلمي رجال ثأروا لدم الحسين الشعور واللاشعور الانساني وعلاقته بالاعجاز القرآني ندوة الكترونية برعاية مركز كربلاء مركز كربلاء للدراسات والبحوث في ضيافة الجامعة التقنية الوسطى لبحث وتطوير الشراكات العلمية كربلاء في الكتابات العالمية... المستشرق الإنكليزي "مارشال هودجسون" شذرات من حياة السيدة فاطمة المعصومة "عليها السلام" من علماء كربلاء الأعلام... الشيخ "عبد الأمير المنصوري" كربلاء تاريخ خطّه دم الحسين... الحلقة الثانية عشر تقرير عالمي يضع كربلاء ضمن أهم محافظات العراق المنتجة لمحصول البطاطس!! مركز كربلاء للدراسات والبحوث في ضيافة كلية الزراعة بجامعة كربلاء وسائل إعلام إقليمية تتداول تقريراً لمركز كربلاء عن الإمام السيستاني "دام ظلّه"!! تهنئة.....ولادة السيدة معصومة - عليها السلام - دعوة للمشاركة في ندوة الكترونية على قاعة مركز كربلاء للدراسات والبحوث... المفكر الإسلامي المصري "د. أحمد النفيس" يلقي محاضرة علمية متخصصة كيف كانت مدينة كربلاء في عهد المتوكل العباسي؟ دعوة حضور

مسجد الزينبية الأثري... معلم كربلائي بارز ضاع في طيّات التاريخ

02:08 PM | 2021-05-11 69
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

ضمن جهود موسوعة كربلاء الحضارية الصادرة عن مركز كربلاء للدراسات والبحوث في العتبة الحسينية المقدسة، في جمع وتوثيق وتحليل المعالم الدينية والتاريخية الخاصة بمدينة سيد الشهداء "عليه السلام"، نشرت الموسوعة، المعلومات الخاصة بـ "مسجد الزينبية" الذي يعدّ أحد أبرز المساجد الأثرية المندثرة في المدينة.

وجاء في الموسوعة أن "مسجد الزينبية قد أُسس على يد مجموعة من أهل البر والإحسان في منتصف القرن الثالث عشـر الهجري"، مشيرةً الى أنه "على الرغم من التحريات الكثيرة التي اجريت لمعرفة تاريخ بداية المسجد، لكن لم يتم التوصل إلى اسم مؤسسه أو التاريخ الفعلي للتأسيس".

وأضاف المحور الاجتماعي في الموسوعة، أن "هذا المعلم الكربلائي البارز كان يقع في محلة المخيم بساحة (أربعة عگود) ملاصقاً لمقهى (رضا العويد)، فيما لم يعثر على وثائق أو مستندات تثبت تاريخه أو الواقف له في دائرة الوقف الشيعي بكربلاء".

وتذكر المصادر أن "المسجد قديم البناء وله باب حديد يؤدي إلى مصلى صغير جداً مساحته (5) أمتار مربعة وفيه محراب صغير مغلف بالكاشي الكربلائي، وله باب خشبي ومسقف بجذوع النخيل، ويذكر المعاصرون ان اصحاب المحلات المجاورة له كانوا يتولون مهمة تنظيف وخدمة الوقف، كما كانت تقام فيه محافل القرآن الكريم في شهر رمضان المبارك، فضلاً عن الصلوات الخمس طيلة أيام السنة".

المصدر:- موسوعة كربلاء الحضارية الشاملة، المحور الإجتماعي، الجزء الثالث، أحد منشورات مركز كربلاء للدراسات والبحوث، 2020، ص 17-18

 

مجلة علمية نصف سنوية محكّمة من اصدار المركز alssebt.com