العراقيون و لحظة الانطلاق .. الجزء الثاني موسوعة الأذان بين الأصالة والتحريف مركز كربلاء للدراسات والبحوث يُعلن إصدار موسوعة الأذان بين الأصالة والتحريف نص فتوى المرجع الديني محمد تقي الشيرازي للدفاع عن مقدسات الوطن زراعة كربلاء تكشف احصائيات المساحات الموزعة لمحاصيل الخضر الصيفية في المحافظة الإسعاف الفوري .. أكثر من (14) ألف حالة مرضية خلال النصف الأول من العام الحالي البعد العالمي لزيارة أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام) زيارة الأربعين مثالٌ لحوار الحضارات الانسانية اثر زيارة الأربعين في ايديولوجية المرأة المسلمة الحجاب إنموذجاً العراق يسمح بدخول الزائرين الإيرانيين بشكل فردي عبر حدوده البرية دور الخدمة الحسينية لطلبة الجامعة في تفعيل مسيرة الاربعين الابعاد العقائدية في زيارة الاربعين وعلاقتها بالحشد الشعبي زيارة الأربعين في الصحافة النجفية ((صحافة العهد الملكي نموذجاً)) بالوثيقة | نص الفتوى الأولى للمرجع الديني محمد تقي الشيرازي أهمية الزيارة الأربعينية في محاربة الارهاب والحفاظ على الشباب من منظور النهضة الحسينية فلسفة ثورة الإمام الحسين(عليه السلام ) وتجليات زيارة الأربعين النشرة الاحصائية للزيارة الشعبانية المباركة مركز كربلاء للدراسات والبحوث يعلن صدور النشرة الإحصائية للزيارة الشعبانية المباركة الجزء الاول || الفتوى المباركة .. أظهرت الوجه الحقيقي والمشرق للإسلام المحمدي دعوة استكتاب للباحثين (قراءة نقدية للتصاميم الحضرية الأساس لمدينة كربلاء المقدسة للمدة من (1920-2013 م)

الأسواق التراثية والتجارية في مدينة كربلاء

11:47 AM | 2018-09-05 2452
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

تُعد الأسواق القديمة في مدينة كربلاء المقدسة أحد أهم الآثار التاريخية التي تدل على مدى عراقة المدينة وحيويتها على مر السنين.

ولغرض تسليط الضوء على هذا الأمر وتوثيقه اعتمد مركز كربلاء للدراسات والبحوث في العتبة الحسينية المقدسة اسلوب المقابلات الشخصية مع العديد من أصحاب المحال التجارية القديمة كـ(العطارين) و(الصفارين) و(الصاغة) و(الدباغين) و(الخفافين) و(البقالين) و(الخبازين) و(القصابين) و(السماكين) (وأصحاب المعجنات) وغيرهم من أصحاب المهن الاخرى القدماء في أسواق المدينة.

      ولقد اشارت موسوعة كربلاء الحضارية التي أصدرها المركز، من خلال المصادر التاريخية أن نـشـأة الأسواق التراثيـة في مدينة كربلاء المقدسة تعود إلى بداية القرن الثالث الهجري، وبالتحديد في زمن الخلافة العباسية، وتُشير تلك المصادر إلى أن أسواق كربلاء كانت في تلك الفترة عامرة تسودها الطمأنينة وتؤمها القوافل من كل حدبٍ وصوب.

وانتشرت الأسواق بين المرقدين المطهرين بعد أن قام عضد الدولة بـإعادة بناء مرقد الإمـام الحسين (عليه السلام)، بين سنتي (369 – 371هـ) (980 – 982م)، وبناء مرقد ابي الفضل العباس (عليه السلام)، لأول مرة سنة (372هـ) (983م)، وتشييد بيوت وأسواق جديدة في المدينة.

واشتهرت مدينة كربلاء بأسواقها التاريخية العريقة التي تؤلف بمجموعها وحدة من وحدات المنشأة الاجتماعية، فهي ترتبط كلياً بالمراقد المقدسة وتحيط بها، ويمتد قسم منها أمام مداخلها بحيث لا يمكن المرور إلا من خلالها، مجسداً الترابط بين الجانبين المادي والروحي في حياة سكان المدينة والزائرين، وكانت بعض الأسواق ممراً للمواكب الحسينية أثناء إقامة الشعائر الحسينية والمناسبات الدينية وكذلك لمرور المواكب الجنائزية.

وأشار الكثير من الرحالة والمستشرقين إلى أسواق مدينة كربلاء المقدسة،  حيث قال الرحالة البرتغالي (بيدرو تكسيرا) في وصفه لأسواق المدينة عند زيارته لها عام (1013هـ (1604م): ( بسبب توافد الزوار وتقاطرهم على المدينة من كل حدب وصوب في مواسم معلومة من السنة أن تنشط فيها حركة البيع والشراء بحيث تحتوي المدينة على جميع المواد الضرورية والبضائع التجارية من بلدان أخرى وعلى أصناف من بضائع محلية والتي تميز الكثير منها بخصائص ومميزات دينية غنية بمواضيع من التقاليد الإسلامية، ولهذا فإن مدينة كربلاء كانت ملتقى لعددٍ كبير من التجار القادمين من مختلف الأقطار، وعند زيـارة الرحالـة الإنكليزية (مس ستيفنس) كربلاء سنة (1337هـ) (1919م)، تحدثت عن أسواق كربلاء وقال: (تعتبر الأسواق من المعالم العمرانية المهمة في المدينة وأحد مستلزماتها الضرورية، وأن عناصرها المميزة وتطورها وتكاملها العمراني هي أحد الروافد المساهمة في تطور المدينة، ومن تلك الأسواق القديمة في كربلاء؛ (سوق النحاسين - وسوق التجاروسوق الحسين – وسوق العباس - وسوق باب السلالمة - وسوق المخيم- وسوق العرب - وسوق باب القبلة - والميدان - وسوق العلاوي - وسوق تل الزينبية وسوق بن الحمزة وسوق الدهان).

واخيراً لعبت هذه الأسواق التراثية دوراً كبيراً في الحياة الاقتصادية والاجتماعية من جهة وكانت مورداً مهماً لأهالي المدينة من جهة اخرى، إذ أن السوق لا يعمل كشريان للحياة الاقتصادية فحسب، وإنما للحياة الاجتماعية العامة للمدينة أيضاً.

مجلة علمية نصف سنوية محكّمة من اصدار المركز alssebt.com