الاخبار والنشاطاتالمركز

ما هو لقب الهدهد وما حكايته مع النبي سليمان (عليه السلام)

ما هو لقب الهدهد وما حكايته مع النبي سليمان (عليه السلام)

الهدهد أو upupa هو أحد أنواع الطيور، ويمتاز بشكل عام بوجود عرف مميّز على رأسه، كما يمتاز بلونه البنيّ الفاتح، وعُرفه ذو لون بنيّ مرقّط من جوانبه بالريش الأسود، ونصفه السفلي ذو لون أسود مرقّط بشكل جميل بريش ذي لون أبيض، وهو يُعرف بطريقته المميّزة والجذابة في الطيران، ويتغذّى بشكل أساسي على الحشرات، ولعلّ هذا السبب وراء كثرة تنقّله وترحاله، ولا بدّ من القول بأنّه يعتبر صديقَ الفلاحين، حيث ينظّف أراضيهم من اليرقات، والديدان، والآفات، وبذلك تعتبر مشاهدته دلالة على نقاء المنطقة من المبيدات الحشريّة.

يكنى الهدهد ويلقب بأبي الربيع أو أبي الأخبار، والسبب في هذه الكنية هو حكايته مع النبي سليمان عليه الصلاة والسلام، حيث تفقد يوماً سيدنا سليمان عليه السلام مجلسه فإذا به لم يجد الهدهد، ثمّ سأل عنه وتوعّده بالعقاب الشديد بسبب غيابه، وعندما عاد بعدها طائر الهدهد لمجلس سليمان كان جالباً بعودته أخباراً وأنباء عن مملكة سبأ، والتي كانت تحكمها الملكة بلقيس، وبذلك كانت هذه الأخبار شافعةً للهدهد عند سليمان عليه الصلاة والسلام، ويجدر بالذكر أنّ هذه الحكاية وردت في القرآن الكريم، فقد قال سبحانه وتعالى: (وَتَفَقَّدَ الطَّيْرَ فَقَالَ مَا لِيَ لا أَرَى الْهُدْهُدَ أَمْ كَانَ مِنَ الْغَائِبِينَ*لَأُعَذِّبَنَّهُ عَذَأباً شَدِيداً أَوْ لَأَذْبَحَنَّهُ أَوْ لَيَأْتِيَنِّي بِسُلْطَانٍ مُبِينٍ*فَمَكَثَ غَيْرَ بَعِيدٍ فَقَالَ أَحَطْتُ بِمَا لَمْ تُحِطْ بِهِ وَجِئْتُكَ مِنْ سَبَأٍ بِنَبَأٍ يَقِينٍ (22)) النمل

المصدر

  1. القرآن الكريم، سورة النمل، الآية 22

https://mawdoo3.com/