8:10:45
في الليلة التاسعة من محرم.. مواكب العزاء تواصل إحياء الليالي العاشورائية عند المرقد الحسيني المقدس المركز يقيم ندوة إلكترونية عن القصائد الحسينية أبطال الطف: نعيم بن العجلان الأنصاري في الليلة الثامنة من محرم.. مواكب العزاء تواصل إحياء الليالي العاشورائية عند المرقد الحسيني المقدس أبطال الطف: عمرو بن ضبيعة وعمرو بن عبد الله الجندعي البلاغ المبين في زيارة الأربعين.. إصدار جديد عن المركز في الليلة السابعة من محرم.. مواكب العزاء تواصل إحياء الليالي العاشورائية عند المرقد الحسيني المقدس برنامج بعيون كربلائية: التكيات الحسينية في كربلاء المقدسة أبطال الطف: مسعود بن الحجاج وعبد الرحمن بن مسعود استمرار الاجتماعات التحضيرية للمؤتمر العلمي الدولي الثامن لزيارة الأربعين في الليلة السادسة من محرم.. مواكب العزاء تواصل إحياء الليالي العاشورائية عند المرقد الحسيني المقدس ندوة إلكترونية  ابطال الطف : نصر بن أبي نيزر  في الليلة الرابعة من محرم.. مواكب العزاء تواصل إحياء الليالي العاشورائية عند المرقد الحسيني المقدس أبطال الطف : عمار الدالاني في الليلة الثالثة من محرم.. مواكب العزاء تواصل إحياء الليالي العاشورائية عند المرقد الحسيني المقدس أبطال الطف: عمرو بن خالد الاسدي الصيداوي ابو خالد في الليلة الثانية من محرم.. مواكب العزاء تواصل إحياء الليالي العاشورائية عند المرقد الحسيني المقدس أبطال الطف: حنظلة بن أسعد الشبامي جمعية الهلال الأحمر في  كربلاء  تستقبل وفد المركز
اخبار عامة / الاخبار
02:47 PM | 2018-04-19 4276
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

الامام الحسين (عليه السلام)

نسبه :

الحسين بن علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف. امه فاطمة الزهراء بنت محمد رسول الله (ص) ([1]).

وقد أكّدت الروايات أن الحسن والحسين اسمان من أسماء أهل الجنة. لم يكونا في الجاهلية([2]).

ولادته ونشأته :

وُلد الامام الحسين بن علي في المدينة المنورة يوم الثالث من شهر شعبان سنة 4 هـ  ([3]). نشأ الحسين في بيت النبوة بالمدينة ست سنوات وأشهراً، حيث كان فيها موضع الحب والحنان من جده النبي، فكان كثيراً ما يداعبه ويضمه ويقبله، وكان يشبه جده النبي خلقاً وخُلقا، فهو مثال للتدين في التقى والورع، وكان كثير الصوم والصلاة يطلق يده بالكرم والصدقة، ويجالس المساكين، حجَّ خمساً وعشرين حجة ماشياً([4]).

كنيته :

يكنى بأبي عبد الله وهي الكنية التي كنّاه بها رسول الله كما هو المشهور بين المؤرخين والرجاليين. بالقول: بأنّه يكنى لدى الخاص بأبي علي وأبي الشهداء وأبي الاحرار وأبي المجاهدين.

القابه :

اشترك الامام الحسين مع أخيه الامام الحسن في مجموعة من الألقاب، وانفرد بألقاب أخرى منها: الزكي، الطيّب، الوفي، السيد والمبارك. النافع، الدليل على ذات الله، الرشيد والتابع لمرضاة الله ومن أشهر ألقابه الزكي ومن أهمها سيد شباب أهل الجنة([5]). ولقّب ايضاً بالشهيد تارة وسيد الشهداء تارة أخرى([6]).

استشهاده :

كان استشهاده في العاشر من شهر محرم سنة 61هـ في ارض كربلاء([7]).



([1]) ابن سعد ، الطبقات الكبرى ، ج ، ص369 .

([2]) ابن سعد ، الطبقات الكبرى ، ج1 ، ص357 .

([3]) ابن الجوزي ،المنتظم في  تاريخ الامم والملوك ، ج3 ، ص204 ؛ الامين ، اعيان الشيعة ، ج1 ، ص392 .

 

([5]) ابن شهر اشوب ، ج4 ، ص86 .

([6]) المجلسي ، بحار الانوار ، ج37 ، ص94-95 .

([7])  اليعقوبي ، تاريخ اليعقوبي ، ج2 ، ص245 .

Facebook Facebook Twitter Whatsapp