8:10:45
ندوة تحضيرية لمؤتمر الأربعين الثامن في رحاب كلية الهندسة بجامعة كربلاء اختتام المؤتمر الدولي للحد من التطرف والإرهاب الدولي إعلان للباحثين برنامج بعيون كربلائية | النجارة في كربلاء الاختلاف في تسمية وبناء قصر الأخيضر في كربلاء إعلان تهنئة إعلان العتبة الحسينية المقدسة تختار الخطاط عثمان طه الشخصية القرآنية لهذا العام وفد من المركز يزور جامعة بابل في مشهدٍ قل نظيره... الزيارة الشعبانية تتصدر واجهة صحيفة عالمية الاشعاع العلمي لحوزة كربلاء في عهد الشيخ الوحيد البهبهاني وتلامذته المركز يقيم احتفالاً بهيجاً بذكرى ولادة الإمام المهدي المنتظر (عجل الله فرجه الشريف) العتبة الحسينية المقدسة: تقنيات حديثة وجهود 6700 عنصر ساهمت بإنجاح الزيارة الشعبانية وفد من مركز دراسات الكوفة يزور المركز إلى الأساتذة الباحثين الكرام اصدارات المركز - مداد الوفاء في شعراء كربلاء قسم الشعائر والمواكب الحسينية يعلن إحصائية بأعداد المواكب الحسينية المشاركة في الزيارة الشعبانية ممثل عن المركز يزور عدداً من الجامعات والكليات وزير الصحة يحدد موعد إنجاز مستشفى العقيلة في كربلاء المقدسة
مشاريع المركز / اطلس كربلاء / كربلائيون
12:00 PM | 2021-11-28 1014
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

سطور في حياة الشاعر الكربلائي علي الحكيم الغروي

يواصل مركز كربلاء للدراسات والبحوث في العتبة الحسينية المقدسة بتوثيق كل ما يتعلق بالتراث الادبي والحضاري والثقافي لمدينة كربلاء المقدسة، من خلال اصداراته العلمية المختلفة في ترجمات رجالات المدينة.

وذكر الجزء الثالث من كتاب شعراء كربلاء الصادر عن المركز في الصفحة (204)، ان "الشاعر علي الحكيم الغروي من شعراء المدينة المبدعين، سكن
كربلاء و نشأ بها، وقضى صباه بين ربوعها".

واضاف "استمع الغروي إلى كبار المحدثين والأدباء ولازمهم، وحضر مجالسهم، واخذ عنهم قسطا و افرا من المعرفة، بعد أن استوفي حظه من البلاغة العربية و الذوق الشعري، تسنى له أن يقرض الشعر البليغ، ففي شعره نتحسس التهاب العواطف واتقاد المشاعر وخفة الروح".

وأشار الإصدار الى  ان " شاعرنا الغروي رثا بقلب مكلوم، وعاطفة رقيقة، تتجلى فيها إمارات الحزن والأسى عندما أودي القدر بالعالم الشاعر السيد أحمد السيد كاظم الرشتي"

 

من شعره في رثاء احمد الرشتي، قال :

 

عجبتُ لخطبٍ ذابَ منه المحصّب

                                              وذابت قلوب وهي شرقٌ ومغربُ

وعطّب احشاء الكرام مصابهُ

                                       عجبت لقلبٍ بعده لا يعطبُ

وناحت به سادات فهرٍ بأسرها

                                         غداة سمعنا الفاطميات تندبُ

Facebook Facebook Twitter Messenger Messenger WhatsApp Telegram Viber Email
مواضيع ذات صلة