مشاريع مستدامة للقضاء على التصحر في كربلاء المقدسة والعتبتان تعيدان الحياة للمساحات الخضراء دعوة حضور دعوة حضور في الندوة العلمية (الميرزا الشيخ محمد تقي الشيرازي زعامة مرجعية دينية وقيادة ثورية ضد المحتل البريطاني ) سلسلة نصيب كربلاء .. من تاريخ الشيخ فريق المزهر الفرعون الجزء السادس نظراً لانتشارها بشكل كبير في المحافظة مركز كربلاء للدراسات والبحوث يعلن استطلاعاً للرأي حول ظاهرة الحوادث المرورية وفد مركز كربلاء يشارك في حضور المؤتمر العلمي السادس عشر لجامعة اهل البيت عليهم السلام في الذكرى الأليمة لهدم المراقد المباركة .. مركز كربلاء ينظم ندوته الالكترونية الموسومة "قباب الائمة منارة التوحيد/ ذكرى فاجعة البقيع" عمادة كلية التربية للعلوم الإنسانية تستقبل وفد مركز كربلاء للدراسات والبحوث إهتمام إقليمي ودولي واسع بأخبار مركز كربلاء ووكالة محلية تصفه بـ "واجهة المدينة الحضارية الناصعة" سلسلة نصيب كربلاء .. من تاريخ الشيخ فريق المزهر الفرعون الجزء الخامس دعوة للمشاركة في ندوة الكترونية بالصور... فعالية شعبية كبرى في بنغلادش بمناسبة حلول ذكرى جريمة هدم مقبرة البقيع التباين المكاني لخدمات النقل في زيارة الاربعين لسنة 2017م وعلاقته بكثافة الزائرين التخطيط لاستثمار اجواء زيارة الاربعين في تنشئة الشباب الرساليين باستخدام تحليل swot انعكاسات الزيارة الاربعينية في تهذيب اخلاق الشباب دور التضامن الاجتماعي في تحقيق زيارة الاربعين سلسلة نصيب كربلاء .. من تاريخ الشيخ فريق المزهر الفرعون الجزء الرابع شاعر إندونيسي شهير يزور كربلاء المقدسة وينظم قصيدة عنها!! نشاطات مركز كربلاء للدراسات والبحوث في عدسات وأقلام الإعلام المحلي والدولي!! الابعاد الاقتصادية لزيارة الاربعين بمنظور التنمية المستدامة في العراق

قالوا في الموسوعة

11:42 AM | 2020-08-10 961
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ

الحمدُ للهِ ربِّ العالمينَ وصلّى اللهُ على محمدٍ وآله الطيبين الطاهرين وبعدُ:

    لقد وفّقني اللهُ - سبحانه وتعالى- لاقتناءِ نسخةٍ من (موسوعة كربلاء الحضارية)، وذلك يومَ زرتُ مركزِ كربلاءَ للدراساتِ، والتقيتُ بمديره الموقر الأستاذ عبد الأمير عزيز القريشي المحترم ، واستقبلني بخُلُقِه العالي وأدبِه الجمّ المعروف وبشاشتِه اللطيفةِ، وتحدّثنا عن مشاريع المركز العلمية القيمة التي يقوم المركز بالعمل على إنجازها ومنها موسوعة كربلاء الحضارية ، وقد قام متفضلا بإهدائي نسخة كاملة ممّا صدر منها الذي هو قرابة الأربعين مجلدا.

   وقد عدتُ إلى منزلي فرِحًا بما حزتُ من كنزٍ ثمين، وقمتُ بقراءة كلّ أجزائها فوجدتُها موسوعةً قيمةً من جوانب عدة منها:

1- قام على الإشراف على صدورها ومتابعتها لجنة علمية موقرة ضمّت أسماء علمية كبيرة في سماء العلم والمعرفة.

2- الموضوعات المهمة التي عالجتها فقد ضمّت محورين (التاريخي والجغرافي) لمدينة كربلاء المقدسة.

3- تنوّعُ الموضوعات المطروقة فيها وضخامتُها إذ ضمّت بحوثا توثّق كلّ صغيرة وكبيرة بالدليل العلمي.

4- وجدتُ في الموسوعة جهدا كبيرا في تتبّع الوثائق الكربلائية في الأرشيف العثماني فيما يخص المحور التاريخي والجغرافي، وهذا بحدّ ذاته يعدّ منجزا علميا يُشكر عليه القائمون على الموسوعة.

 5-  سعتِ الموسوعةُ إلى توثيقٍ دقيق لكلّ ما يتعلّق بالمحورين فنجد فيها حديثا مفصّلا عن تاريخ كربلاء وعشائرها وعوائلها وشخصياتها وعلمائها وخطبائها، وكذلك نجد مثل ذلك عن مجتمع كربلاء وجغرافيتها وأنهارها وطبيعتها الجغرافية البشرية والطبيعية، وهذا العمل مهم جدا ونافع.

 6-  أسلوب الموسوعة أسلوبٌ علمي جميل كتبه باحثون متخصصون وتابعه من حيث التدقيق اللغوي لجنة علمية معروفة بالدقة والعلمية.

7-  كثرة الموضوعات التي حوتها الموسوعة وتنوّعها إذ وصل المطبوع منها تقريبا أربعا وأربعين مجلدا، وإن شاء الله بجهود العاملين أتوقّعُ أن يصل عدد أجزاء الموسوعة إلى أكثر من مئة وخمسين مجلدا وربما يزيد .

8-  ترتيب الموضوعات في الموسوعة ترتيب منطقي منهجي علمي وهذا يعكس الدقّة العلمية للمشرفين على الطباعة.

9-  اقترن طرح المعلومة في الموسوعة بتوثيقه من خلال الصور والوثائق والجداول المستعملة التي تجعل القارئ يطلع على ما موجود من وثائق وصور تخص كربلاء.

    هذا بعض ما عنّ لي من ملاحظ حين مطالعتي للموسوعة وهو شيء قليل، ولو أراد باحث استقصاء ما رود فيها لاحتاج إلى بحوث كبيرة وكثيرة لدراسة الموسوعة ولكن ما لا يُدرك كلّه لا يُترك جُلّه، وفي الختام أدعو الله سبحانه وتعالى أن يوفق الأستاذ عبد الأمير القريشي المحترم وكلّ العاملين عليها إلى إنجاز ما تبقى من عمل في الموسوعة، ونحن ننتظر بشغف صدورَ الأجزاء المتبقية واكتمال العمل في المحاور الباقية كالمحور اللغوي والمحور الفقهي وغيرهما من المحاور التي ستثري الموسوعة بموضوعات قيمة تنفع القراء الكرام وتوثق لتاريخ مدينة علمية كبيرة ومهمة في العالم الإسلامي لَطالما ظُلمت ومع ذلك فقد انتشر منها علماء ومؤلفات كثيرة جدا ورفدت الحركة العلمية في العالم الإسلامي في كلّ وقت وحين.

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين

  أ . م . د. محمد نوري الموسوي

  جامعة بابل / كلية التربية للعلوم الانسانية

 

مجلة علمية نصف سنوية محكّمة من اصدار المركز alssebt.com