الأخبار العلميةبحوث ودراسات

المدارس الرشدية المتوسطة في لواء كربلاء

المدارس الرشدية المتوسطة في لواء كربلاء

قامت الدولة العثمانية سنة (1847م) بفتح المدارس الرشدية، وكان الهدف منها هو الحاجة الماسة لوجود مرحلة فاصلة بين الكتاتيب ومؤسسات التعليم الرسمي، اما سبب تسميتها بالرشدية هو للدلالة على مرحلة الرشد عند طلبتها.

 وقد نص قانون المعارف في المادة (18) على فتح مدارس رشدية في كل قصبة يزيد عدد دورها على (500) دار.

ففي لواء كربلاء فتحت اول مدرسة رشدية سنة (1891م) تقع في قضاء المركز بمحلة العباسية، وكان كادرها التعليمي والخدمي متكون من: المعلم الأول نور الدين أفندي الشيرواني، والمعلم الثاني عارف أفندي، والمعلم رفعت أفندي، وصالح أفندي ومحمود أفندي، والبواب ملا بلال وعدد طلاب المدارس لتلك السنة كان (11) طالب.

اما المواد التي كانت تدرس فهي: مبادئ العلوم الدينية، القران الكريم، التوحيد، قواعد اللغة العربية، قواعد اللغة التركية، قواعد اللغة الفرنسية، قواعد اللغة الفارسية، الإملاء، الانشاء، الحساب، الرسم، مبادئ الهندسة، التاريخ، الجغرافية ومعلومات نافعة.

المصدر: موسوعة كربلاء الحضارية الشاملة، قسم التاريخ الحديث والمعاصر/ الوثائق العثمانية، مركز كربلاء للدراسات والبحوث، ج7، ص283- 284.