الاخبار والنشاطاتالمركز

الاتجاهات الدينية في مناحي الحياة (الطرح الذي يفرض أن الدين يخرج من مقتضيات الأخلاق مع المختلف في الدين)

الاتجاهات الدينية في مناحي الحياة (الطرح الذي يفرض أن الدين يخرج من مقتضيات الأخلاق مع المختلف في الدين)

 ان الدين فضلاً عن الحقائق الثلاث الكبرى التي ينبئ عنها -من وجود الله سبحانه. ورسالته الى الانسان. وبقاء الإنسان بعد هذه الحياة، وهي القضايا الأهم في حياة الإنسان على الإطلاق-يتضمن بطبيعة الحال جملة من التعاليم التي ينصح بها في ضوء تلك الحقائق مع اخذ الشؤون العامة لحياة الانسان بنظر الاعتبار. وحينئذٍ يقع التساؤل عن اتجاه هذه التعاليم، ورؤيتها للجوانب الإنسانية العامة، ومقدار مؤونة مراعاتها او معونتها للإنسان.

أن الدين يخرج عن فرض مقتضيات الأخلاق والتوصية بها مع الآخر المختلف في الدين، لأن التعاليم الدينية بالرغم من توصيتها على العموم بالأخلاق يخرج عن هذا التأصيل في التعامل مع الآخر المختلف في الدين، فلا يفرض التعامل معه بالأخلاق اللائقة بل يبرر التعامل معه بجفاء.

 

المصدر/ اتجاه الدين في مناحي الحياة، محمد باقر السيستاني، ص104.

Time: 0.2353 Seconds