الاخبار والنشاطاتالمركز

اضاءات في تزكية النفس (الانسان ليس بحاجة الى تعلم الاعتقاد بالغيب)

اضاءات في تزكية النفس (الانسان ليس بحاجة الى تعلم الاعتقاد بالغيب)

إنَ أهم ما يُلزم على الإنسان في هذه الحياة بعد العلم بحقيقتها وآفاقها وغاياتها من خلال الإيمان بالله سبحانه ورسله الى خلقه والدار الآخرة هو توعيته لنفسه وتزكيته إياها، بتحليتها بالفضائل وتنقيتها من الرذائل، حتى يتمثل علمه في عمله واعتقاده في سلوكه، فيكون نوراً يستضيء به في هذه الحياة ويسير بين يديه وبإيمانه في يوم القيامة.

ان من المشاعر الفطرية ما يهدي الانسان الى ما وراء الغيب والايمان بالله سبحانه والدار الاخرة.

ليس في حاجة الانسان الى تعلم الاعتقاد بالغيب ما يدل على عدم فطريتها، لان كثيراً من المشاعر الفطرية لا يمكن اختبار فطريتها أو مدى قوتها في الفطرة، بالنظر الى تلقي الانسان للتعليم من قبل أسرته ومجتمعه مبكراً قبل انبثاق مشاعره الفطرية بنحو واضح، ومن ثم تنصهر هذه المشاعر في الافكار الملقاة وان لم تكن في أصلها مدينة للتلقي والتلقين.

المصدر: أصول تزكية النفس وتوعيتها، محمد باقر السيستاني، ج1، ص248

Time: 0.2432 Seconds