الاخبار والنشاطاتالمركز

تعرّف على مجريات زيارة الملك غازي الأول لمدينة كربلاء المقدسة

تعرّف على مجريات زيارة الملك غازي الأول لمدينة كربلاء المقدسة

كان الملك غازي بن فيصل بن الشريف حسين الهاشمي من بين أبرز الزعماء العالميين الذين تشرّفوا بزيارة مدينة كربلاء المقدسة وتاجيها المتمثلين بحرميّ الإمام الحسين وأخيه العباس "عليهما السلام" مطلع عام 1352 هـ.

وكانت زيارة الملك غازي من بين أوائل الأعمال التي أجراها بعد توليه لعرش العراق على خلفية وفاة والده الملك فيصل الأول، والتي رافقه فيها كلّ من رئيس وزرائه السيد "جميل المدفعي" وعدة وزراء ومسؤولين حكوميين بارزين، حيث قام أعضاء الوفد بأداء مراسيم الزيارة لمرقديّ الإمام الحسين بن علي وأخيه العباس "عليهما السلام"، بالإضافة الى جولة في أنحاء المدينة المقدسة بغرض الإطلاع على الواقع الخدمي فيها.

وتخللت الزيارة عدة لقاءات عقدها الملك مع وجهاء وشخصيات كربلائية تم من خلالها الإستماع الى إحتياجات المدينة وسكانها قبل أن تتكلل بعودة الوفد الزائر الى العاصمة بغداد (1).

____________

المصدر:

(1) الزعماء الذين زاروا كربلاء: لمؤلفه سعيد رشيد زميزم، ضمن سلسلة منشورات مركز كربلاء للدراسات والبحوث، ص 38.