الاخبار والنشاطاتالمركز

الاجتماع الدوري حول تحليل خطب الجمعة لمعتمدي المرجعية الرشيدة في كربلاء

الاجتماع الدوري حول تحليل خطب الجمعة لمعتمدي المرجعية الرشيدة في كربلاء

ضمن سلسلة الاجتماعات الدورية في مركز كربلاء للدراسات والبحوث في العتبة الحسينية المقدسة حول تحليل خطب الجمعة السياسية لمعتمدي المرجعية الرشيدة في مدينة كربلاء المقدسة التي يلقيها كلًّ من سماحة الشيخ عبد المهدي الكربلائي (دام عزه)، وسماحة السيد احمد الصافي (دام توفيقه).

عُقدَ في مركز كربلاء للدراسات والبحوث في العتبة الحسينية المقدسة، صباح يوم السبت الموافق 29/ 9/ 2018، والاجتماع ضمَ كلاً من الأستاذ الدكتور عزيز جبر شيال، والأستاذ دكتور أنور سعيد الحيدري أستاذ العلوم السياسية في جامعة بغداد، وبحضور الأستاذ الحاج عبد الأمير القريشي مدير المركز ومستشاري المركز.

وناقش الاجتماع عمل منهاج المفردات التي خصصت لدور المرجعية الدينية العليا في بناء الدولة المعاصرة في العراق ووسائل بنائها، ضمن استمارة البيانات المقررة في الجلسة، حيث تضمنت اهم الأمور الرئيسة منها تثبيت الأسس السليمة في بناء الدولة المعاصرة والتنشئة الاجتماعية والسياسية وجميع الجوانب الاقتصادية في الدولة فضلاً عن تصدي المرجعية الدينية العليا لمواجهه داعش والتدخلات الخارجية والأمنية الأخرى.

وابدى مدير المركز الأستاذ القريشي بعض المقترحات والآراء الجوهرية، كما شاركَ مستشارو المركز في إعطاء القسم الآخر منها: ومن جملة ما تم اقتراحه هو عمل مفكرة سياسية لخطب الجمعة وإدخال الجانب التقني فيها، والاسراع في كتابة البحوث العلمية المتخصصة بالخطب، وإعطاء حرية كبيرة للباحثين في كتابة بحوثهم.