دعوة للمشاركة في ندوة الكترونية وفد علمي ألماني يزور قلعة الأخيضر بكربلاء أوائل القرن العشرين ويكشف عن معلومات مهمة!! خاص بالمركز... "جنرال إلكتريك" تتولى تطوير محطات الطاقة في عدة مناطق بكربلاء دعوة للمشاركة في ندوة الكترونية    الاتجاهات الدينية في مناحي الحياة …أنواع التهديدات الأمنيّة ودرجة خطورتها شركة فرنسية تخطط لبناء محطات طاقة شمسية في عدة محافظات عراقية من بينها كربلاء المقدسة   !! كيف تناول الإعلام العالمي حلول شهر رمضان المبارك لهذا العام؟ امساكية شهر رمضان المبارك مركز كربلاء للدراسات والبحوث يوثّق حسينية محلية ضمن موسوعته الشاملة عن المدينة كيف دفعت ثورة الحسين (ع) المستشرقين الأجانب للكتابة عنها؟ -الجزء الأول- تهنئة حلول شهر الطاعة والمغفرة شهر رمضان المبارك مركز كربلاء للدراسات والبحوث في ضيافة جامعة كربلاء لبحث التعاون المشترك من شعراء كربلاء الخالدين... الشيخ (جمعة دعدوش) مركز كربلاء للدراسات والبحوث ينشر دراسة متخصصة عن الوديان في المحافظة... الجزء الثاني مركز كربلاء للدراسات والبحوث يعقد إجتماعه الدوري الخاص ببحث تطورات العمل مركز كربلاء للدراسات والبحوث ينشر دراسة ميدانية تهدف الى تقليل الزخم المروري في محافظة كربلاء كتاب السيد نصر الله الحائري بأمر السلطة العثمانية... تعيين سوري كقائمقام لقضاء الهندية بكربلاء!! تقرير منظمة "هيومان رايتس ووتش" عن مدينة كربلاء خلال فترة الإنتفاضة الشعبانية... الجزء الثامن مركز كربلاء للدراسات والبحوث يطلق تطبيقاً إلكترونياً لأجهزة الهاتف الذكية

من شعراء كربلاء الخالدين... السيد "أبو الحسن الكشميري"

10:22 AM | 2021-04-08 83
جانب من تشيع الشهيد زكي غنام
تحميل الصورة

ضمن جهوده الرامية الى جمع وتحليل وتوثيق ونشر الإرث الحضاري والتاريخي لمدينة مدينة سيد الشهداء "عليه السلام"، يواصل مركز كربلاء للدراسات والبحوث في العتبة الحسينية المقدسة وعبر موسوعته الحضارية الشاملة، نشر التراجم الخاصة بأعلام هذه البقعة الطاهرة من خطباء وأدباء وشعراء وغيرهم من أبناءها البارزين في مختلف مجالات العلم والمعرفة.

وذكرت الموسوعة أن "من بين هؤلاء الأعلام الخالدة هو السيد (أبو الحسن بن نقي شاه الرضوي الكشميري)، الخطيب الفاضل، والمؤلّف، والمحقّق، فضلاً عن كونه مدقّق جامع للعلوم، وحكيم (طبيب)، ومحدّث، ورجالي، ومفسّر، وشاعر وأديب".

وذكر المحور التاريخي للموسوعة أن "السيد أبا الحسن كان قد ولد في كشمير بحدود سنة 1262هـــ/1845م، ونشأ بها ودرس عند علمائها الأعلام، ومنهم السيد حسني اللكنهوي، والشيخ محمد نعيم الفرنكي محلي، والشيخ علي محمد تاج العلماء، والشيخ محمد عباس المفتي"، مشيراً الى أن "الكشميري قد هاجر بعدها الى كربلاء ودرس على يد أبرز أعلامها فتخرّج فقيهاً أصولياً، حيث أجازه بالاجتهاد حينها كل من الشيخ حسين المازندراني، والسيد محمد حسين الشرستاني، قبل أن يعود إلى بلاده ويتحمّل مسؤولياته الدينية من تدريس وإمامة وغيرهما حتى وفاته في مسقط رأسه سنة 1342هـ/1923م".

وأشار القسم الخاص بالتاريخ الإسلامي في موسوعة كربلاء الحضارية الشاملة، الى أن "الكشميري كان خطيباً مشهوراً وأديباً معروفاً إلى جانب فقاهته، وكان يجيد اللغات العربية والفارسية والأردوية، حيث إتّسمت خطاباته بالإرشاد وبيان الأحكام الى جانب الفضائل والسيرة والرثاء، أما عن أبرز آثاره، فكانت رسالة إرشاد المزكّين في الزكاة والفطرة، ومسألة في الخمس، وإسعاف المأمول في شرح زبدة الأصول، وسواء السبيل في شرح الزاد القليل، وحلّ المغلقات في شرح السبع المعلقات، وغيرها".

 

 

المصدر:- موسوعة كربلاء الحضارية الشاملة، المحور التاريخي، قسم التاريخ الإسلامي، النهضة الحسينية، الجزء العاشر، أحد منشورات مركز كربلاء للدراسات والبحوث، 2020، ص 74-75.

مجلة علمية نصف سنوية محكّمة من اصدار المركز alssebt.com